منتديات دريد

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
هذه الرسالة تبين لك أنك غير مسجل الرجاء التسجيل و المشاركة
أو إن كنت مسجلا فالرجاء الدخول و المشاركة
لكي تستفيد منا و نستفيد منك .
نحن بانتظارك



    تقرير عن جهود الايسيكو

    شاطر
    avatar
    AZIZ996
    عضو فعال
    عضو فعال

    ذكر
    الجدي عدد الرسائل : 156
    البلد : لجزائر
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : رائع جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 330
    تاريخ التسجيل : 14/09/2009

    منقول تقرير عن جهود الايسيكو

    مُساهمة من طرف AZIZ996 في الأحد ديسمبر 20, 2009 12:01 am




    تقرير عن جهود الإيسيسكو في مجال التربية البيئية والصحية
    والسكانية




    مدخل




    انطلاقاً من الأهمية المتزايدة التي أصبح المجتمع الدولي
    يوليها لقضايا البيئة والصحة والسكان، ولدورها الحيوي في
    التنمية المستدامة، وإيماناً من المنظمة الإسلامية للتربية
    والعلوم والثقافة بضرورة العمل من أجل تطوير التربية البيئية
    والصحية والسكانية، على المستويين النظري والعملي، ليستفيد
    منها الفرد وتصبح جزءاً لا يتجزأ من ثقافته العامة، وموجهاً
    لسلوكه، تقيه أخطار التنمية التي لا تخضع لأية ضوابط أخلاقية
    ولاتحكمها قيم إنسانية، والتي تلهث وراء المنفعة المادية في
    المقام الأول، وجهت المنظمة الإسلامية ــ إيسيسكو ــ عنايتها
    واهتمامها منذ وقت مبكر لمعالجة هذه القضايا الحيوية ومساعدة
    الدول الأعضاء على إيجاد الحلول المناسبة لها، وفقاً لقرارات
    المؤتمر العام والمجلس التنفيذي في الموضوع. وتعزز هذا
    الاهتمام على الخصوص بشكل أوضح في توجهات ومضامين الاستراتيجية
    الثقافية للعالم الإسلامي، واستراتيجية تطـوير العـلوم
    والتـكنولوجيا فـي دول العالم الإسـلامي، والـخطة متوسطة المدى
    2009-2001. وقد تبلور هذا الاهتمام بشكل ملموس في حجم ونوعية
    البرامج والمشروعات المتعلقة بالبيئة والصحة والسكان التي
    تضمنتها خطة العمل للأعوام 2000-1998، وخطة العمل الحالية
    للأعوام 2003-2001 التي تتميز عن سابقتها بتبنيها لنهج جديد
    يقضي بمعالجة قضايا البيئة والصحة والسكان معالجة شمولية تأخذ
    بعين الاعتبار الارتباط والتكامل بين هذه القضايا وأثرها
    المباشر على التنمية المستدامة من جهة، وتكريسها لوجهة النظر
    الإسلامية في تناول هذه القضايا من جهة أخرى، إبرازاً لتميز
    الثقافة الإسلامية وسبقها في هذا المجال، وتمكيناً للمنظمة
    الإسلامية من إسماع صوت العالم الإسلامي حول هذه القضايا في
    المؤتمرات الدولية المتخصصة والتأثير في القرارات الصادرة
    بشأنها بما لا يتعارض مع قيم الإسلام وأخلاقياته.




    الأهداف العامة




    وانطلاقاً من رؤية المنظمة الإسلامية ذات البعدين الشمولي
    والإسلامي بشأن معالجة قضايا البيئة والصحة والسكان، تم تحديد
    الأهداف العامة التالية لعمل المنظمة في هذه المجالات :





    1. نشر الوعي بقضايا البيئة والصحة والسكان لتصبح جزءاً لا
    يتجزأ من الثقافة العامة لمختلف شرائح المجتمع، وموجهاً
    لسلوكهم وعلاقاتهم مع محيطهم البيئي والصحي، من أجل المحافظة
    على الموارد الطبيعية وحمايتها وترشيد استخدامها، وتكريس
    الوقاية من الأمراض والأوبئة والتعامل الحكيم والمتبصر مع
    قضايا تنظيم النسل.




    2. تعزيز التربية الصحية والبيئية والسكانية داخل مؤسسات
    التعليم النظامي وغير النظامي من خلال إدماج مفاهيمها في
    المناهج التعليمية وفق خصوصيات العالم الإسلامي، وتكوين
    الموارد البشرية المتخصصة في مجالاتها.




    3. التعريف بوجهة النظر الإسلامية في قضايا البيئة والصحة
    والسكان، وإبراز قيم الإسلام وسبقه في معالجة هذه القضايا،
    والتأكيد على صلاحية التربية والثقافة الإسلاميتين لمواكبة
    العصر في مفهومهما لقضايا البيئة والصحة والسكان.




    4. تعزيز التعاون الدولي والشراكة بين الدول الأعضاء لتبادل
    التجارب والخبرات، وتشجيع المبادرات الرائدة في مجال تطوير
    التربية البيئية والصحية والسكانية، خاصة فيما يتعلق بمراقبة
    الوضع البيئي ومواجهة الكوارث الطبيعية.




    أنشطة البيئة والصحة والسكان التي نفذتها الإيسيسكو أو شاركت
    فيها




    لقد نفذت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة عدداً
    كبيراً من الأنشطة والبرامج والمشاريع المتعلقة بالبيئة والصحة
    والسكان في إطار خططها المتتالية وبرامج التعاون المشترك مع
    المنظمات والهيئات العربية والإسلامية والدولية، نذكر منها
    برنامج الأمم المتحدة للبيئة، وصندوق الأمم المتحدة للأنشطة
    السكانية، ومنظمة الصحة العالمية، واليونسكو، والألكسو،
    والمنظمة الإسلامية للعلوم الطبية، والمركز الإسلامي للدراسات
    والبحوث السكانية في جامعة الأزهر. وقد ضمت هذه الأنشطة عدداً
    من الندوات واجتماعات الخبراء وأوراش العمل والدورات التدريبية
    المحلية والإقليمية، وإصدار الدراسات والبحوث العلمية. كما
    شاركت المنظمة الإسلامية في عدد من المؤتمرات والملتقيات
    الدولية المتخصصة التي عقدتها جهات أخرى.




    1. أهم المؤتمرات والندوات الدولية :




    أهم الموتمرات الدولية التي تناولت قضايا البيئة والصحة
    والسكان داخل العالم الإسلامي وخارجه التي عقدتها الإيسيسكو أو
    شاركت فيها، منذ سنة 1998 هي :




    ـ المؤتمر الدولي حول السكان والصحة الإنجابية (القاهرة،
    فبراير 1998)




    ـ الملتقى الإفريقي حول الطاقة الشمسية (باماكو، مارس 1998)





    ـ المؤتمر العربي الدولي السادس حول الطاقة الشمسية (سلطنة
    عُمان، أبريل 1998)




    ـ الاجتماع التشاوري على هامش الملتقى الدولي حول الغابات
    (جنيف، غشت 1998)




    ـ مؤتمر الطاقة 98 (مملكة البحرين، نوفمبر 1998)




    ـ الاجتماع شبه الإقليمي حول المعايير الجيولوجية لحماية
    البيئة (باماكو، ديسمبر 1998)




    ـ المنتدى العالمي الأول للبيئة من منظور إسلامي (جدة، أكتوبر
    2000)




    ـ الملتقى الدولي حول محاربة التصحر (تشاد، أكتوبر / نوفمبر
    2000)




    ـ مؤتمر الخبراء الحكوميين حول التنمية المستدامة (تونس، مارس
    2000)




    ـ المؤتمر الدولي حول المحيط البيئي 2000 (عُمان، مارس 2000)





    ـ المؤتمر الدولي الأول حول الطاقة وتحلية المياه (طرابلس،
    يونيو 2000)




    ـ الاجتماع التنسيقي بين برنامج الأمم المتحدة للبيئة ومصلحة
    الأرصاد وحماية البيئة في المملكة العربية السعودية (الرباط،
    2000)




    ـ المؤتمر الدولي العالمي الرابع حول العلوم والتنمية والبيئة
    (القاهرة، مارس 2001)




    ـ ملتقى الأعمال لتطوير الطاقات المتجددة في منطقة البحر
    الأبيض المتوسط (مراكش، مايو 2001)




    ـ الملتقى الدولي حول المدينة في مواجهة تحديات الطاقة والبيئة
    (لبنان، شتنبر 2001)




    ـ اجتماع وزراء البيئة في الدول العربية (القاهرة، أكتوبر
    2001)




    ـ دورة إقليمية حول الطاقة المتجددة في خدمة التنمية في العالم
    القروي (كوت ديفوار، نوفمير 2001)




    ـ الاجتماع التحضيري الأول لوزراء البيئة في العالم الإسلامي
    (الرباط، يناير 2002)




    ـ الندوة العالمية حول أثر العولمة على الرعاية الصحية
    والاجتماعية في الدول الإسلامية (الكويت، مارس 2002)





    ـ الاجتماع شبه الإقليمي حول المعايير الجيولوجية لحماية
    البيئة (باماكو، مارس 2002)




    ـ الاجتماع التحضيري لمؤتمر القمة حول التنمية المستدامة (أندونيسيا
    مايو/يونيو 2002)




    2. اجتماعات الخبراء والدورات التدريبية وأوراش العمل :





    ـ اجتماع خبراء حول البيئة البحرية والتنوع الأحيائي (طرابلس،
    يونيو 1998)




    ـ ورشة إقليمية لمسؤولي التربية الإسلامية في مجال التربية
    السكانية (عمّان شتنبر 1998)




    ـ دورة وطنية حول استخدام الطاقات المتجددة (طهران، أكتوبر
    1998)




    ـ ورشة إقليمية حول المحافظة على المياه الجوفية (بوركينافاسو،
    أكتوبر 1998)




    ـ اجتماع خبراء حول التنوع الأحيائي (تونس، نوفمبر 1998)





    ـ مسابقة لرسوم الأطفال في مجال المحافظة على البيئة (مقر
    الإيسيسكو 1998)




    ـ ندوة دولية حول مبادئ تربية الأسرة في ظل التعاليم الإسلامية
    (مكة المكرمة، مايو/يونيو 1999)




    ـ دورة إقليمية للتدريب على إدماج البرنامج النموذجي للتربية
    السكانية من وجهة النظر الإسلامية في المناهج التعليمية (دمشق،
    شتنبر 1999)




    ـ دورة إقليمية للتدريب على إدماج البرنامج النموذجي للتربية
    السكانية من وجهة النظر الإسلامية في المناهج التعليمية (بنين،
    شتنبر 1999)




    ـ دورة إقليمية حول حماية البيئة والمحافظة على الموارد
    الطبيعية (تونس، أكتوبر 2000)




    ـ دور إقليمية حول تدبير الموارد المائية (القاهرة، نوفمبر
    2000)




    ـ اجتماع خبراء إقليمي لإعداد منهج الإيسيسكو في التربية
    الإسلامية في التعليم النظامي وغير النظامي لإدماج المفاهيم
    السكانية (القاهرة، أبريل 2001)




    ـ حلقة دراسية حول البيئة والصحة من وجهة نظر إسلامية (سورية،
    يوليوز 2001)




    ـ الملتقى الإقليمي للقيادات النسائية حول الصحة الإنجابية
    والنوع الاجتماعي لدول الخليج والشرق الأوسط (اليمن، يوليوز
    2001)




    ـ ورشة إقليمية لأخصائيي التربية الإسلامية لإدماج قضايا الصحة
    الإنجابية في مناهج التربية الإسلامية (الرباط، شتنبر 2001)





    ـ اجتماع إقليمي لمديري ومقدمي البرامج الثقافية والدينية في
    التلفزات والقنوات الفضائية العربية حول قضايا السكان والصحة
    الإنجابية والنوع الاجتماعي (القاهرة، شتنبر 2001)




    ـ ورشة إقليمية لإدماج قضايا الصحة الإنجابية والنوع الاجتماعي
    من منظور إسلامي في التعليم ما قبل الجامعي (تونس، نوفمبر
    2001)




    ـ حلقة دراسية حول الثقافة البيئية والصحية من منظور إسلامي
    للدول الناطقة بالفرنسية (كوت ديفوار، مايو 2002)




    3. إصدارات الإيسيسكو في مجال البيئة والصحة والسكان :





    أصدرت الإيسيسكو ضمن خططها المتتالية وبلغات عملها العديد من
    الكتب والدراسات والبحوث المتعلقة بقضايا البيئة والصحة
    والسكان، نذكر منها العناوين التالية التي صدرت خلال الفترة
    الممتدة من سنة 1998 إلى نهاية سنة 2001.




    ـ استخدام الطاقة الشمسية والطاقة الهوائية في الريف والمناطق
    النائية




    ـ دليل المعلم حول تدبير الموارد المائية




    ـ دراسة عن مراقبة الزلازل في أندونيسيا




    ـ دراسة عن مراقبة الفيضانات في بنغلاديش




    ـ دراسة عن قضايا البيئة في القرآن والسنة




    ـ دراسات عن البيئة : تحليل لبعض القضايا من وجهة نظر إسلامية




    ـ دراسة عن تخزين مياه الأمطار




    ـ دراسة عن إنتاج المحاصيل الزراعية باستخدام المياه المالحة




    ـ دراسة عن أثر النفايات على البيئة البحرية




    ـ دراسة عن بعض مظاهر البيئة في دول المغرب العربي




    ـ دراسة عن الاستشعار عن بعد




    ـ الطاقة الشمسية




    ـ الطاقات الجديدة والمتجددة




    ـ منهج حول الطاقات المتجددة لمستوى الإجازة




    ـ الوقاية من الإيدز من وجهة نظر إسلامية




    ـ نموذج لبرنامج في التربية السكانية المدرسية من منظور إسلامي




    ـ الوقاية الصحية من الملاري




    ـ دليل إدماج المفاهيم البيئية في البرامج التعليمية ما قبل
    الجامعية




    ـ الدليل المبسط للمفاهيم السكانية والوضع الديموغرافي وقضايا
    السكان في العالم الإسلامي.




    ـ الوقاية الصحية من المخدرات




    ـ إنتاج ملصقات ومطويات للتوعية بترشيد استخدام المياه.




    التخطيط المستقبلي




    انطلاقاً من ميثاق المنظمة الإسلامية الذي يدعو إلى نشر القيم
    التربوية والعلمية والتقانية والثقافية والإنسانية لمواجهة
    مايطرحه العصر من تحديات جـسام، وتأسيـساً عـلى تـوجهات
    ومـضامين الخـطة متـوسطة الـمدى للأعـوام 2009-2001،
    واستراتيجية تطوير العلوم والتكنولوجيا في البلدان الإسلامية،
    اللتين أولتا اهتماماً خاصاً لقضايا البيئة والصحة والسكان،
    أدرجت المنظمة الإسلامية ضمن خطة عملها الحالية للأعوام
    2003-2001 محاور عمل مشتركة بين التخصصات التربوية والعلمية
    والثقافية لمعالجة هذه القضايا معالجة شمولية في إطار التنمية
    المستدامة، كما يحدوها العزم على إدراج مزيد من الأنشطة
    والمشاريع المتعلقة بالمحافظة على البيئة وحمايتها وتعزيز
    التربية الصحية الوقائية للإنسان ولمحيطه البيئي في خطة عملها
    القادمة للأعوام 2006-2004.




    ومن بين المحاور ذات الصلة الوثيقة بمجالات البيئة والصحة
    والسكان التي تنشط المنظمة الإسلامية في تنفيذها، نذكر المحور
    الأول الذي يتعلق بالتربية والثقافة البيئية والصحية، والمحور
    الثاني المتعلق بالتربية والثقافة السكانية ووجهة النظر
    الإسلامية في الموضوع، والمحور الثالث الذي يتناول الحفاظ على
    الموارد الطبيعية وتدبيرها.




    المحور الأول : التربية والثقافة البيئية والصحية :




    أصبحت التربية والثقافة البيئية والصحية من المواضيع المهمة
    ذات الأولوية داخل المجتمعات كافة، لما لها من انعكاسات مباشرة
    على صحة الفرد وصحة المجتمع على وجه العموم. لذلك اهتمت
    المنظمة الإسلامية بهذا المحور في خططها السابقة وخصصت له
    عدداً من البرامج والأنشطة، ركزت على توضيح وجهة نظر الإسلام
    في التربية والثقافة البيئية والصحية وذلك بالتعاون مع منظمة
    الصحة العالمية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، كما أصدرت عدداً
    من الكتيبات التي تعالج مواضيع صحية كالوقاية الصحية من
    الملاريا، والوقاية الصحية من الإيدز، والوقاية من المخدرات
    بالتعاون مع عدد من المنظمات الإقليمية والدولية المتخصصة.
    وشاركت في إصدار كتاب التثقيف الصحي للمراهقين مع منظمة الصحة
    العالمية والمنظمة الإسلامية للعلوم الطبية، وقامت بطباعة بحوث
    الندوة الخاصة بإدماج المفاهيم البيئية في البرامج التعليمية
    ما قبل الجامعية، وأصدرت مطويات وملصقات خاصة بترشيد المياه،
    وأعدت ملصقات حول الإيدز والملاريا والمخدرات، وعقدت مؤتمراً
    دولياً حول التربية البيئية من وجهة نظر إسلامية. وستواصل
    المنظمة الإسلامية جهودها في هذا المحور من أجل تشجيع الأفراد
    في المدرسة وفي إطار المجتمع على العمل على حماية البيئة،
    والمحافظة على صحته وصحة مجتمعه وإدماج هذه الإشكاليات في
    حياته اليومية المعيشة، التزاماً بمسؤوليته عن مستقبله وعن
    مستقبل الآخرين. ونظراً للتكامل الضروري بين وجهات النظر
    التربوية والثقافية والعلمية في معالجة قضايا البيئة والصحة،
    سيتواصل التنسيق بين المديريات المعنية أثناء تنفيذ البرامج
    والأنشطة المدرجة تحت هذا المحور.




    1. من أجل تربية وثقافة صحية هادفة :




    تحقيقاً لأهداف هذا البرنامج، واستكمالاً للجهود التي نفذتها
    المنظمة في هذا المجال في خطط عملها السابقة، واستناداً إلى ما
    كشفت عنه عمليات تقييم الأنشطة، يتم إعداد دليل عن إدماج
    التربية والثقافة الصحية في مناهج التعليم النـظامي وبـرامج
    التعـليم غـير النظامي، مع التركيز بصفة خاصة على أمرين، الأول
    : التوجه الإسلامي في مجال الصحة، والثاني : آليات الإدماج
    سواء بتخصيص مواد مستقلة أو باستخدام مواد حاملة للمفاهيم
    والمعلومات الصحية، وعقد أوراش عمل محلية وإقليمية حول تمكين
    المدرسة من تخطيط وتنفيذ برامج صحية في البيئة المحيطة، وذلك
    تفعيلاً لدور المدرسة في محيطها الاجتماعي، ودعم مشروعات
    التربية والثقافة الصحية التي تنفذها مدارس الدول الأعضاء.




    2. التربية والثقافة البيئية أساس التنمية الفاعلة :




    تأكيداً لإنجازات المنظمة في مجال التربية والثقافة البيئية،
    وفي إطار تكاملي مع جهود المنظمات والهيئات المختصة في المجال
    البيئي بوجه عام، سيتواصل العمل في هذا البرنامج لتعزيز
    التربية والثقافة البيئية سواء من خلال المناهج أو إعداد
    الأطر، ولذا ستتم ترجمة ونشر كتاب التربية البيئية من وجهة نظر
    إسلامية في المناهج التعليمية إلى اللغتين الإنجليزية
    والفرنسية، وعقد أوراش عمل محلية وإقليمية حول إدماج التربية
    والثقافة البيئية في المناهج التعليمية في المراحل المختلفة مع
    الاهتمام ببرامج ومؤسسات التعليم غير النظامي، ورصد التجارب
    الرائدة في التربية والثقافة البيئية وإعداد تقارير عنها
    ونشرها، والاستمرار في تنظيم يوم الإيسيسكو للمحافظة على
    المياه الذي بدأ تنفيذه في الخطة السابقة.




    المحور الثاني : التربية والثقافة السكانية :




    تثير المفاهيم السكانية ـ في السنوات الأخيرة ـ كثيراً من
    اهتمام المجتمعات والحكومات والمنظمات الدولية والإقليمية
    والمنظمات غير الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني، لما لها من
    صلة وثيقة بالعقيدة والقيم الدينية، وكذلك بمختلف مناحي الحياة
    من تعليم، وصحة، وبيئة، وتنمية. ولأهمية الوعي بالمفاهيم
    السكانية بشكل صحيح، قامت المنظمة الإسلامية خلال خطط عملها
    المتعاقبة بتخصيص محور خاص بالتربية والثقافة السكانية لتعالج
    من وجهة نظر إسلامية العديد من القضايا والمفاهيم السكانية.
    وفي هذا الصدد شاركت المنظمة الإسلامية في كثير من الأنشطة
    السكانية، كما قامت بتأليف العديد من الكتب حول الصحة
    الإنجابية، وحقوق الإنسان في الإسلام، وحقوق النساء في
    الإسلام، وإدماج البرامج السكانية في البرامج التعليمية،
    وإعداد نموذج لبرنامج في التربية السكانية، والمفاهيم السكانية
    والوضع الديموغرافي وقضايا السكان في العالم الإسلامي،
    بالإضافة إلى عقد العديد من الدورات التدريبية وأوراش العمل
    والمؤتمرات التي تصب في مجال توضيح وإدماج المفاهيم السكانية
    من وجهة نظر إسلامية في البرامج التعليمية. واستكمالاً لهذه
    الجهود ستعمل المنظمة من خلال هذا المحور على تعزيز التربية
    والثقافة السكانية داخل المجتمع في إطار التقيد بمبادئ
    الإسلام وخصوصيات الحضارة الإسلامية.




    1. التربية والثقافة السكانية والتنمية الشاملة :




    يتم العمل في هذا البرنامج في إطار تكاملي بين التخصصات
    بالتركيز على البعدين التربوي والثقافي لقضايا السكان وقضايا
    التنمية. وفي هذا الإطار يتم تشجيع إعداد دراسات عن الخصائص
    السكانية في الدول الأعضاء وأثرها في التنمية ويفضل هنا اختيار
    الدولة الأكثر تمثيلاً لكل خاصية سكانية، فتختار دولة تُعاني
    من الزيادة السكانية وأخرى تمثل الخلل السكاني وثالثة تمثل
    الدول الطاردة ورابعة تمثل الدول الجاذبة للهجرة وهكذا، وتعقد
    أوراش وطنية وإقليمية حول أساليب توظيف الخصائص السكانية
    للإسهام في التنمية الشاملة، ويقدم الدعم المادي والفني لعقد
    أوراش عمل وطنية لموجهي التربية السكانية مع التركيز على
    التوجه الإسلامي.




    2. التربية والثقافة السكانية والخصوصيات الإسلامية :




    يركز هذا البرنامج على بلورة وتأكيد وجهة نظر الإسلام إلى
    المفاهيم والقضايا السكانية وينطلق بوجه خاص من التحفظات التي
    حرصت دول العالم الإسلامي على التعبير عنها في مؤتمر القاهرة
    للسكان. وتحقيقاً لذلك يتم في إطار هذا البرنامج إعداد دراسة
    مقارنة عن التربية والثقافة السكانية في هذه الدول وغيرها،
    كما تعقد أوراش عمل إقليمية تجمع كبار المسؤولين عن مناهج
    التربية الإسلامية لتضمين مناهج التربية الإسلامية معلومات عن
    المفاهيم والقضايا السكانية، كما يتم دعم أوراش عمل وطنية
    للمشرفين الفنيين لتوضيح وجهة نظر الإسلام في القضايا السكانية
    ونشر ثقافة سكانية وفق قيم الإسلام.




    المحور الثالث : الحفاظ على الموارد الطبيعية وتدبيرها




    لقد دأبت الإيسيسكو، في إطار خطط عملها المتتالية، على تسخير
    جهودها للحفاظ
    على الموارد الطبيعية وتدبيرها واستغلالها على
    نحو مستدام. وقد تم عقد مؤتمرات ولقاءات دولية وإقليمية ووطنية
    بالتعاون مع منظمات أخرى كاليونيسكو ومعهد الطاقة للدول
    الفرانكفونية

    (


    IEPF
    )
    وجمعية الدعوة (
    DAWA)
    والمؤسسة الدولية للطاقة (
    IEF)
    والكومستيك (
    COMSTECH)
    وأكاديمية العالم الثالث للعلوم (
    TWAS)
    والمنظمة الدولية للفرانكفونية وغيرها، وذلك من أجل تبادل
    المعارف والمعلومات حول العديد من القضايا الحيوية كالحد من
    ظاهرة التصحر وحماية الغابات والتنوع البيئي وغير ذلك. كما
    عملت المنظمة على تأهيل الموارد البشرية المناسبة من خلال
    تنظيم العديد من الدورات التدريبية في مختلف المجالات المهمة
    كحماية البيئة وتدبير المجال الحضري والحفاظ على الموارد
    الطبيعية. وقد أسهم نشر عدد من الدراسات مثل "بعض المظاهر
    البيئية في بلدان المغرب العربي" و"التحكم في الفيضانات في بلد
    ذي أراضٍ فيضية" و"رصد الزلازل"، وكتب من قبيل "التنوع البيئي
    للنباتات في إيران"، إضافة إلى نشر وقائع أشغال الحلقة
    الدراسية الإقليمية حول الحفاظ على التنوع البيئي في إطار خطة
    العمل للأعوام 2000-1998، أسهم في دعم الجهود المبذولة من أجل
    ضمان تدبير أفضل للموارد الطبيعية والوقاية من الكوارث
    الطبيعية. كما عملت المنظمة على معالجة العديد من القضايا
    البيئية وذلك من خلال عقد عدد من الاجتماعات مع مجموعة من
    الشركاء الدوليين، مثل اجتماع الخبراء حول "بيئة المحيطات
    والتنوع البيئي" المنعقد في ليبيا (يونيو 1998) وحول "التنوع
    البيئي" المنعقد في تونس بالاشتراك مع المنظمة العربية للتربية
    والثقافة والعلوم (نوفمبر 1998)، بالإضافة إلى الحلقة الدراسية
    التكوينية شبه الإقليمية حول موضوع "محددات جيولوجية من أجل
    حماية البيئة" المنعقدة في مالي بالتعاون مع اليونيسكو سنة
    1998، وكذلك الدورة التدريبية الإقليمية حول "حماية البيئة
    والحفاظ على الموارد الطبيعية" التي نظمت في تونس عام 2000.




    وقد أكسبت حصيلة مجموعة من اللقاءات المهمة، مثل الحلقة
    الدراسية الدولية حول "محاربة ظاهرة التصحر" (تشاد، أكتوبر
    2000) والمؤتمر الدولي حول "البيئة الجيولوجية" 2000 (سلطنة
    عمان، مارس 2000) بعداً جديداً لعمل الإيسيسكو من أجل تنفيذ
    عدد من البرامج الإضافية لفائدة الدول الأعضاء. وستمضي
    الإيسيسكو قدماً في جهودها الرامية إلى الحفاظ على الموارد
    الطبيعية وتدبيرها وإلى تحليل الآثار السلبية للنشاط البشري
    على البيئة في مختلف المنتديات، وعلى تعزيز المعرفة والخبرة في
    مجال مواجهة الكوارث الطبيعية عبر مختلف البرامج التكوينية.
    وستعطى الأولوية لقضايا من قبيل إتلاف المساحات الخضراء وتدهور
    حالة البيئة العمرانية والمناطق الساحلية والأخطار المرتبطة
    بالنشاط الصناعي في الوسط الحضري والتلوث الجوي. كما سيتم
    اعتماد الوسائل التقنية والمعدات المتطورة للرفع من قدرات
    الدول الأعضاء في هذه الميادين.




    1. المحافظة على الموارد الطبيعية وتدبيرها :




    ستواصل الإيسيسكو جهودها من أجل تعزيز المعرفة عن طريق تنظيم
    حلقات دراسية حول المحافظة على الموارد الطبيعية وتدبيرها
    والحد من ظاهرة التصحر وتدبير الغابات والتنوع الأحيائي
    والموارد البحرية وغير ذلك. كما ستعمل المنظمة بشكل منتظم على
    عقد مجموعة من أوراش العمل الوطنية حول مواضيع بيئية مهمة،
    تأخذ بعين الاعتبار حاجيات الدول الأعضاء، وتغطي جميع المناطق.
    وسيتم كذلك إصدار ونشر ما استجد من معلومات في مجال تقنيات
    التدبير الجديدة على نطاق واسع، خدمة لأغراض التنمية المستدامة
    للدول الأعضاء. كما سيتم نشر المعلومات الخاصة بالطرائق
    الجديدة لحماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية.





    2. مراقبة الوضع البيئي ومواجهة الكوارث الطبيعية :




    ستكثف الإيسيسكو برامجها الخاصة بمراقبة الوضع البيئي وكيفية
    التصدي للكوارث الطبيعية، وذلك عن طريق تنظيم مجموعة من
    الحلقات الدراسية على الصعيد الإقليمي. وسيمكن ذلك من تطوير
    استراتيجيات وبرامج مناسبة في هذا الصدد. وستعمل المنظمة كذلك
    على دعم الدول الأعضاء عبر المساعدة التقنية وإمدادها بالمعدات
    اللازمة لتمكينها من مواجهة الكوارث الطبيعية بشكل أفضل. كما
    ستعمل المنظمة على الرفع من مستوى إدراك آخر المستجدات من خلال
    إعداد ونشر دراسات حول الوسائل التقنية والمعدات اللازمة
    لمواجهة الكوارث الطبيعية. وعلاوة على ذلك، سيتم تقديم التدريب
    اللازم للتصدي للكوارث الطبيعية بشكل أفضل.




    3. حماية البيئة ونشر البرامج والتوجيهات ذات الصلة على نطاق
    واسع :




    ستقوم الإيسيسكو، في إطار هذا البرنامج المشترك بين التخصصات،
    بتعزيز جهودها الرامية إلى حماية البيئة وذلك من خلال تنظيم
    مؤتمرات وحلقات دراسية إقليمية حول هذا الموضوع. وسيتم تعزيز
    قدرات المهنيين المعنيين بدعوتهم إلى المشاركة في دورات
    تدريبية وأوراش عمل وطنية حول العديد من القضايا المتعلقة
    بحماية البيئة. كما ستعمل الإيسيسكو أيضاً على إصدار ونشر
    معلومات ومواد ملائمة من أجل حماية البيئة.
    avatar
    WRBH
    عضو فعال
    عضو فعال

    ذكر
    العقرب عدد الرسائل : 153

    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 34
    تاريخ التسجيل : 05/02/2008

    منقول رد: تقرير عن جهود الايسيكو

    مُساهمة من طرف WRBH في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 1:30 am

    مشور اخي على هذا التقرير لكنه طويل جدااااااااااااااااا
    avatar
    AZIZ996
    عضو فعال
    عضو فعال

    ذكر
    الجدي عدد الرسائل : 156
    البلد : لجزائر
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : رائع جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 330
    تاريخ التسجيل : 14/09/2009

    منقول رد: تقرير عن جهود الايسيكو

    مُساهمة من طرف AZIZ996 في الأحد يناير 03, 2010 10:35 pm

    شكراااا على المرور

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 23, 2018 8:27 pm