منتديات دريد

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
هذه الرسالة تبين لك أنك غير مسجل الرجاء التسجيل و المشاركة
أو إن كنت مسجلا فالرجاء الدخول و المشاركة
لكي تستفيد منا و نستفيد منك .
نحن بانتظارك



    حيوان الورل

    شاطر
    avatar
    AZIZ996
    عضو فعال
    عضو فعال

    ذكر
    الجدي عدد الرسائل : 156
    البلد : لجزائر
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : رائع جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 330
    تاريخ التسجيل : 14/09/2009

    منقول حيوان الورل

    مُساهمة من طرف AZIZ996 في الأربعاء مارس 24, 2010 12:39 am



    الورل ( Monitor Lizard )


    ينتمي
    الورل ( Monitor Lizard ) إلى مملكة ( الحيوانات ) ، من شعبة
    (
    الحبليات ) ، تحت شعبة ( الفقاريات ) .
    من طائفة الزواحف ( Reptilia ) ،
    من عائلة الحرشفيات ( Squamata ) ،
    من رتبة العظايا ( السحالي ) Squria
    ، من فصيلة الضبيات ( Lacertidia ) .


    رتبة العظايا ( Squria ) :

    العظاء أو
    العظايا ؛ مفردها عظاية ( وتسمى بالعامية السحالي ) ؛ كالحرباء ، والضب ،
    والورل ، والبرص ، وما شابههن ..
    وتلك الزواحف قريبة الصلة بالأفاعي إلى
    حد ما ولكن لها أرجل ( وبعضها مثل الأفاعي لا أرجل لها ) . ومن فصيلتها
    أما
    العظايا ( السحالي ) كبيرة الحجم ؛ فهي أكثر شبهاً ( بالتماسيح ) .

    • أنواعها :

    تتباين
    العظايا ( السحالي ) فيما بينها في الحجم ، والشكل ، واللون . ولديها طرق
    عديدة للتنقل ، وللدفاع عن النفس .
    ولقد تعرف العلماء إلى أكثر من (
    3750 ) نوعاً مختلفاً من العظايا .
    وهنالك أكثر من ( 500 نوع ) منها ،
    تعيش في قارة استراليا .


    أماكن التواجد :


    ليس لدى العظايا المقدرة على التحكم
    في درجة حرارة جسمها ( كما يفعل كثير من الحيوانات الأخرى ) . وعليه فان
    غالبيتها تعيش في أماكن لا تصل درجة الحرارة فيها إلى التجمد مطلقاً ،
    بينما تدخل التي تعيش منها في المناطق ذات الشتاء البارد في السبات. لذا
    فان معظم العظايا تتواجد في
    ( المنطقة المدارية ) ، والأماكن الدافئة
    من ( المناطق المعتدلة ) .
    وتعتبر ( العظايا ) أكثر الزواحف وجوداً في
    المناطق ( الصحراوية ) ، والمناطق
    ( الجافة ) الأخرى .
    وفي تلك
    المناطق الصحراوية الجافة فان العظايا تلجأ عادة إلى ( الأماكن الظليلة )
    أو
    ( تدس جسمها في الرمال ) لتفادي أشعة الشمس الحارقة ، عندما ترتفع درجات
    الحرارة إلى مستويات لا تقوى على تحملها .

    • أحجامها :

    وتتفاوت العظايا في
    أحجامها، حيث إن أصغرها حجماً لا يتعدى
    ( سنتيمترات ) قليلة في الطول ،
    بينما يصل حجم أكبرها ( تنين كومودو ) الذي يعيش في جزر الهند الشرقية (
    اندونيسيا ) ، وبعض الجزر الأفريقية في المحيط الهندي ، الى أكثر من
    (
    ثلاثة أمتار ) في الطول ، وحتى ( 150 كيل جرام ) في الوزن .


    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 580x324 والحجم 124KB.



    عظاءة الورل ( Monitor Lizard )

    (
    الورل ) عظاءة معروفة منذ القدم ، وهو من أكبر الزواحف والعظايا .

    والورل ( في القاموس المحيط ) ، هو :

    الورل
    ( محركة ) : دابة كالضب ، أو العظيم من أشكال الوزغ ، طويل الذنب ، صغير
    الرأس ، لحمه حار جدا ، يسمن بقوة ، وزبله يجلو الوضح ، وشحمه يعظم الذكر
    دلكا ويجمع على ( ورلان ) و
    ( أورال ) و ( أرأل ) ، بالهمز .

    * أماكن انتشاره :

    ينتشر
    ( الورل ) في المناطق الاستوائية ، وشبه الاستوائية ؛ في أفريقيا ، وأسيا
    الصغرى ، وجنوب آسيا ، والجزر الاندونيسية ، و في قارة استراليا ، وفي
    الجزيرة العربية .
    ولا يتواجد ( الورل ) في جزيرة ( مالاجاشي ) ،
    ونيوزلندا ، والأمريكتين .


    أنواعه :


    يوجد في العالم ما يقرب من ( 32 ) نوعا من
    عظاءة ( الورل ) .

    بعضها يستطيع تسلق الأشجار ، وبعضها عندها القدرة
    على السباحة .
    فالورل النيلي الإفريقي ( يصل طوله إلى مترين تقريبًا )
    يستطيع الحفر والجري، ويجيد السباحة ، وبإمكانه تسلق الأشجار .
    و يقضي
    معظم وقته في ( الماء ) ، ويقتات على الكثير من الحيوانات الصغيرة .

    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 640x480 والحجم 105KB.



    المعيشة :


    ( الورل ) من الحيوانات نهارية المعيشة ،
    كما أنه يصطاد في الليل
    ويقضي معظم النهار ( حينما تشتد الحرارة ) في
    جحورعميقة يحفرها تحت الأرض ( كالورل الصحراوي الذي يحفر تلك الجحور في
    الأرض الرملية ) .
    ويصل عمق الجحر إلى مترين بينما يبلغ طول الجحر من ( 4
    - 5 أمتار )
    وغالبا ما يكون للأفراد الكبيرة منه جحور عدة ، يستخدمها
    على التناوب.
    ، بينما يختبئ الصغار تحت الأحجار .

    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 770x1026 والحجم 113KB.



    * الأشكال ، والأحجام :

    يمتاز (
    الورل ) بشكله المميز :

    فرأسه طويلة مستدقة الطرف ، بها فكان قويان ،
    مزود بأسنان حادة ، منحنية إلى الخلف قليلا .
    ورقبته طويلة ، اسطوانية
    الشكل .
    وأطرافه الأربعة قوية التركيب ، تساعده على الجري بسرعة عالية .
    وبكل
    منها خمسة أصابع ، مزودة بمخالب قوية .

    ويبلغ طول ذيله ضعفي طول
    جسمه ، يرفعه عندما يجري . وله دور فعال في توجيه جسم الورل إلى الاتجاه
    الذي يقصده أثناء الحركة .

    وتشبه ( الأورال ) الثعابين في ( هيئة
    الجمجمة ) حيث أنها متعظمة تماما في كليهما ، مما يضفي حماية لسقف الفم عند
    كليهما ، حين يبتلعان فريسة كبيرة .

    ولسان الورل مشقوق ( مثل لسان
    الثعبان ) ، يستخدمه في التعرف على الروائح .

    ويتشابه كل من (
    الورل ) و( الثعبان ) في شكل الفقرات العظمية ، وغلاف القلب ، وغياب
    المثانة البولية .

    • أسلحة
    الورل :


    تعتبر الأسنان ، والمخالب أفضل أسلحة الورل
    للدفاع عن نفسه في حالة تعرضه للخطر .
    وكذلك فان ( الورل ) يستخدم
    أسنانه ، ومخالبه في القبض على الفريسة .
    بالإضافة إلى أنها أسلحة فعالة
    ضد الأعداء .

    • الحجم :

    حينما
    يكون ( الورل ) صغيرا فان وزنه لا يزيد عن ( 20 جرام ) ،
    وعندما يكبر ،
    فان وزن كبير الحجم منها يصل إلى ( 100 ) كيل جرام ، فأكثر .

    * الغذاء :

    الورل من
    الحيوانات نهارية المعيشة ، ومعظمها يعيش في بيئات صحراوية جافة . ويعتمد
    الورل على حاستي الشم ، والبصر في تحديد الفريسة .
    حيث يقطع ( الورل )
    مسافة كبيرة بحثا عن فريسته ( تصل أحيانا إلى مسافة 8 أكيال مترية ) .

    ويستخدم
    فكيه في القبض عليها ، ويقوم بقتلها عن طريق هزها ، وضرب جسمها بسطح الأرض
    ، حتى تموت .
    يتغذى صغير ( الورل ) على الحشرات ، والزواحف ، والثدييات
    الصغير.

    أما الورل الكبير فانه يأكل العظايا ( كالضب ، والخصوي ،
    والحردون ، وأم حبين ، والجليماني .. ) ، والأسماك ، والطيور ، والقوارض (
    كالفئران ، واليرابيع ، والجرذان ) ، والحشرات ( كالخنافس ، والجعلان ) ،
    ويأكل البيض ؛ وهو من وجباته المفضلة .

    كما يفترس الورل الثعابين ،
    وإذا ما تعرض للدغة الثعبان فانه ، يذهب إلى نبتة تسمى ( الرمرام ) ويفرك
    بها جسده ( أو يأكل منها ) ، ثم يعاود الكرة بمهاجمة الثعبان ، حتى يتمكن
    من افتراسه .

    و نادرا ما يقوم الورل بشرب الماء .




    • التزاوج ، والتكاثر :

    تتكاثر
    ( الأورال ) في نهاية فصل الشتاء ، وبداية فصل الربيع .

    وتبيض
    الأنثى من ( 7 - 50 ) بيضة ( حسب نوع الورل ) ، وتدفنها تحت الأرض ، أو
    تجعلها في شقوق الأشجار ، ولا تعلم مدة الحضانة لقلة الدراسة عليها .
    ويعتقد
    أن الورل يعمر إلى ( 15 سنة ) في البرية .

    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 592x336 والحجم 49KB.



    • عدائية الورل :

    والورل حيوان شديد
    الخطورة خاصة عندما يشعر انه محاصر وقد يهاجم أعداء أكبر منه حجما . وهو
    يخوف أعداءه بفتح فمه ، ونفخ منطقة العنق وإصدار صوت بنفخ الهواء عن طريق
    الفم .
    كما يقوم بتوسعة عظام الصدر ( كما تفعل أفعى الكوبرا ) ، وكذلك
    يقف على طرفيه الخلفيتين قبل المنازلة .

    ( أورال الجزيرة العربية )

    الورل (
    ويسمى باللهجة العامية في نجد الورر ) ..
    وهو من ( الزواحف ) شكله قريب
    من الضب ، لكن ذيله به حراشف ( وليس أملسا كالضب ) .

    أوضحت دراسة
    قامت بها ( الهيئة الوطنية لحماية الحياة الفطرية ، وإنمائها )
    عن
    الزواحف بأنه يوجد في الجزيرة العربية نوعان من ( الأورال ) ، وهي :

    1 - الورل الصحراوي : ( Desert Monitor )

    مناطق
    الانتشار :

    وهو واسع الانتشار في معظم البيئات ، ويكثر في السهول ،
    والمناطق الرملية والمناطق التي تغطيها الحصباء .

    أسلوب المعيشة :

    وهو حيوان نهاري
    المعيشة ، ينشط عند اشتداد درجة الحرارة ، حيث يتحول لونه من اللون
    (
    الرمادي ) إلى اللون ( البني المصفر ) .

    صفاته الجسدية :

    الورل الصحراوي أكبر
    السحالي في شبة الجزيرة العربية .
    يبدأ طول الصغير منها من قياس ( 5
    سنتيمتر ) .
    إلى أن يزداد الطول ، وينمو ، حتى يبلغ طول الكبير منها (
    متر و 20 سنتيمتر ) من أنفه إلى نهاية ذيله .
    يشكل طول جسم ( الورل
    الصحراوي ) ثلث جسمه الإجمالي ( 40 سنتيمتر ) أما الباقي ( 80 سنتيمتر ) ،
    فيتكون من الذيل الذي يشبه السوط .

    ورأس ( الورل ) طويل ، يستدق عند
    الخطم ، ويوجد على جانبي الرأس عينان دائريتان ، تشبهان عيني الصقر ..
    كما
    أن جسمه طويل ، ويوجد على ظهره نقاط بيضاء ، تشكل خطوطاً عريضة ، وهناك
    خطوط قاتمة على الجانبين ، وتوجد حلقات سوداء على طول الذيل ..


    أسلحته في الدفاع عن نفسه :

    يستخدم
    ( الورل ) ذيله في الدفاع ضد الأعداد . كما أن فكي ( الورل ) القويتين
    سلاح فعال في القتال ، يسببان ( جروحاً عميقة ) لأعدائه ، وفرائسه .
    ويعد
    الجري السريع من أهم وسائل الهرب عند الورل . ويساعده في ذلك أطرافه
    القوية المعدة للجري ..

    غذاؤه
    :


    يتغذى ( الورل الصحراوي ) على الحيوانات المتوافرة
    في بيئته ، وكل شيء يستطيع أن يتغلب عليه ، مثل :
    الثعابين ، والقوارض ،
    والعظايا شوكية الذيل ( وبخاصة الضب ) . وجميع الحيوانات غير الفقرية .
    وهو يدخل في الجحور بحثاً عن الفرائس . وعادة ما يهز الورل الفريسة بشدة
    قبل افتراسها وابتلاعها كاملة وفي بعض الأحيان يتغذى
    ( الورل ) على
    فرائس ميتة ، يستطيع اكتشافها من مسافات بعيدة .

    التكاثر :

    تضع أنثى ( الورل
    الصحراوي ) من ( 16- 25 ) بيضة ، تحت الأرض وتستغرق فترة الحضانة حوالي (
    خمسة أشهر ) تقريباً.
    ولسوء الحظ فإن البيض والصغار تقع ضحية للثعالب
    والطيور الجارحة .

    السلوك :

    (
    الورل الصحراوي ) ينشط بصورة رئيسية في الفجر ، وعند الغسق ، ويقضي ساعات
    النهار الأكثر حرارة في الجحور ، أو في ظل الصخور ، والنباتات.
    يبدي (
    الورل الصحراوي ) عندما يصطاد ، أو عندما يهرب ؛ سرعة مدهشة في الجري ،
    ولكن إذا ما تمت محاصرته فإنه يدافع عن نفسه بشراسة ، ضارباً بذيله ( الذي
    يشبه السوط ) ، ومحاولاً عض من يهاجمه .
    ويحتوي لعابة على ( بكتريا سامة
    ) ، وقد أكسبه هذا السلوك سمعة كونه أكثر سحالي الجزيرة العربية عدوانية .

    2 - الورل اليمني :

    مناطق الانتشار :

    ينتشر
    هذا النوع في ( المناطق الجبلية ) ، والتلال المغطاة بالنباتات ، في الجزء

    ( الجنوبي الغربي ) من الجزيرة العربية ، من موادي مربة ( شمال أبها )
    ، ووادي ( حاكمة ) و ( جبال فيفا ) جنوباً ، على امتداد ( البيئات الجبلية
    ) إلى تعز و مأرب ووادي زبيد في اليمن ..

    صفاته الجسدية :

    جسم ( الورل اليمني )
    ذو لون بني بشكل عام ، وهو غليظ الحجم ، وتظهر خطوط داكنة على مؤخرة الجسم
    ، والذيل . وهناك خط مصفر على مقدمة الخطم وتمتاز الأطراف الأمامية بوجود
    مخالب طويلة ، وقوية ، وهي أكبر من مخالب الأطراف الخلفية . ويصل طول الجسم
    والذيل إلى ( 115 سنتيمتر ) تقريباً .

    غذاؤه :

    يتغذى ( الورل اليمني ) على
    الحشرات ( مثل الخنافس ) ، كما يتغذى على القواقع واللافقاريات . ويأكل
    صغار الأرانب ، والطيور التي تربى في المنازل .

    الورل مخلوق جبار ولكن !


    (
    الورل ) عظاءة شرسة جداً ، تخافه كل ( الزواحف ) و ( الحيوانات ) ، ويجبن
    عن ملاقاته حتى الإنسان !

    لكن الشيء الوحيد الذي يقتله طائر صغير (
    من أضعف خلق الله ) !
    ذلك الطير الصغير ، هو الطائر المسمى ( أم سالم ) .

    لكن ؛
    ما هذا الطائر ؟
    وكيف يستطيع قتل هذا الوحش المخيف ؟

    طائر السبد ( Nightjar ) أو ( أم سالم )
    كما تسمى محليا :

    طائر صحراوي صغير ، من فصيلة السبدان

    (
    NIGHTJARS Caprimulgidae ) .

    لون ريشه أبيض وأسود ، وذيله طويل ،
    يحركه للأعلى وللأسفل ؛ بإيقاع جميل .

    وتسمى أحيانا ( ملهيّة
    الرعيان ) أو ( مسهية الرعيان ) .

    يبدأ طائر ( أم سالم ) بالتحليق ،
    فما أن يرى ( الورل ) - وقد خرج للبحث عن فريسته – حتى يحاول الطائر
    الاقتراب من الورل شيئا فشيئا ، حتى إذا أصبح فوق رأس الورل ، اتجه إلى
    منطقة اليافوخ ( مقدم رأس الورل ) ، ثم يقوم بنقر ذلك الموضع من رأس الورل
    نقرتين ، فأكثر ..
    ثم إذا انتهى من عملية النقر ( الأولى ) ، وأصبح
    موضع النقر جاهزا ، تأتي مجموعة من طيور
    ( أمهات سالم ) ، ثم تقوم
    بإتمام عملية النقر التي بدأها الطائر الأول .
    وتنقر عدت نقرات متوالية (
    في الموضع نفسه ) ..
    إلى أن يتوقف الورل الجبار المخيف عن الحركة !
    بعدها
    تدرك طيور ( أمهات سالم ) أن هذا الوحش الخطر ، قد أصبح جثة هامدة !
    فتتوقف
    عن عمليات النقر .
    وبهذا ينتهي تلك الأسطورة المخيفة المسماة ( الورل )
    ، وحش الصحراء !

    شعر :

    لكل شيء آفة من جنسه ..... حتى الحديد سطا
    عليه المبرد !



    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 600x393 والحجم 47KB.

    صورة ( أم سالم ) الطائر الشجاع ( ملهية
    الرعيان )

    أخطار تتهدد الورل
    :


    لم يسلم الورل من عمليات الصيد التي يتعرض لها ،
    إما لأكله ، أو للحصول على بيضه ،
    في مناطق بعض العالم .
    كما يصاد
    الورل للحصول على زيته ، وشحمه ، وجلده .


    ويعتبر عظاءة الورل (
    بوجه عام ) من الحيوانات المخيفة للا نسان ( بشكل عام ) نظرا لكبر حجمه ،
    وقوته ، وسرعته . ولوجود الشبه الكبير بينه وبين الثعابين ، خاصة اللسان
    المشقوق .

    وبعضها شرس الطباع لا تتورع عن مهاجمة الإنسان مثل ( ورل
    كومودو ) ..


    تم تصغير هذه الصورة آليا. إضغط على هذا الشريط لتشاهدها
    بحجمها الحقيقي. الأبعاد الأصلية 900x600 والحجم 91KB.


    ويعتبر ورل ( كومودور ) أكبر عظاءة ورل
    في العالم .
    حيث يصل طوله ( 2 - 3 أمتار ) فأكثر .
    ويصل وزن الذكر
    إلى ما يقارب ( 135 ) كيل جرام .
    بينما يصل وزن الأنثى إلى قرابة(90 كجم
    [size=21b][]
    [/size][
    avatar
    دريد
    .:: المدير العام ::.
    .:: المدير العام ::.

    ذكر
    الاسد عدد الرسائل : 739
    البلد : واد سوف
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : جيد جداااا

    إحترامك لقوانين المنتدى :
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 495
    تاريخ التسجيل : 03/08/2007

    منقول رد: حيوان الورل

    مُساهمة من طرف دريد في السبت مايو 15, 2010 8:16 pm

    Thank you verry much
    مشكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــور اخي
    جـــــــــــــــــزاك الله خــــــــيــــــراا

    واصل في هـــــــــــذا المـــــــدى



    و عليكم السلام

    _____________________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 12:50 pm