منتديات دريد

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
هذه الرسالة تبين لك أنك غير مسجل الرجاء التسجيل و المشاركة
أو إن كنت مسجلا فالرجاء الدخول و المشاركة
لكي تستفيد منا و نستفيد منك .
نحن بانتظارك



    ملخص العصر الفاطمي

    شاطر
    avatar
    دريد
    .:: المدير العام ::.
    .:: المدير العام ::.

    ذكر
    الاسد عدد الرسائل : 739
    البلد : واد سوف
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : جيد جداااا

    إحترامك لقوانين المنتدى :
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 495
    تاريخ التسجيل : 03/08/2007

    مميز ملخص العصر الفاطمي

    مُساهمة من طرف دريد في الجمعة ديسمبر 25, 2009 9:16 pm



    العصر الفاطمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي

    أسسها في المغرب الأقصى سنة 296هـ عبيد الله بن الحسن الملقب بالمهدي بالله ، والذي ينسب إلى الحسين بن علي بن أبي طالب ، وقد سميت الدولة بالفاطمية نسبة إلى السيدة فاطمة الزهراء ابنة الرسول صلى الله عليه وسلم. وتوالى على حكمها أبناؤه وأحفاده: القائم بأمر الله بن المهدي، والمنصور بالله بن القائم بأمر الله، والمعز لدين الله بن المنصور. وفي سنة 358هـ أرسل المعز قائده جوهر الصقلي لغزو مصر؛ فنجح في فتحها وضمها إلى الدولة الفاطمية، وأنشأ مدينة القاهرة وأنشأ بها الجامع الأزهر. وبعد قليل انتقل الخليفة المعز إلى مصر، واتخذ من القاهرة عاصمة لدولته، ومنذ ذلك الوقت أصبحت مصر مقراً للخلافة الفاطمية بعد أن كانت مجرد ولاية في الدولة العباسية . وقد توالى على حكم مصر في ذلك العصر عشرة خلفاء يمكن تقسيمهم إلى عصرين: عصر القوة ويشمل الخلفاء: العزيز بالله بن المعز، والحاكم بأمر الله بن العزيز، والظاهر لإعزاز دينالله بن الحاكم.

    ثم عصر الضعف الذي يشمل الخلفاء: المستنصر بالله بن الظاهر الذي شهد عصره من الغلاء والفتن والمجاعات ما عرف في كتب التاريخ باسم "الشدة العظمى" حتى استوزر أمير الجيوش بدر الجمالي الذي تسلط على الدولة وبه يبدأ عصر تسلط الوزراء على الخلفاء وتوارثوا الوزارة فلما مات بدر الجمالي ورث الوزارة ابنه الأفضل وتسلط على الخليفة المستنصر ثم الخليفة المستعلي بالله بن المستنصر ثم الآمر بأحكام الله ، ولما شب الآمر قتل الأفضل واستوزر بن البطائحي ثم قتله وحكم بغير وزير حتى قُتل فخلفه ابن عمه الحافظ لدين الله ، وتسلط عليه وزيره أحمد بن الأفضل ، ثم الخليفة الظافر بأمر الله وتسلط عليه وزيره علي بن السَّلار الملقب بالعادل ، ثم قُتل العادل على يد عباس بن تميم وخلفه في الوزارة.

    ثم قَتل الوزير عباس الخليفةَ الظافر ونصَّب مكانه ابنه الصغير الفائز بنصر الله وتسلط عليه، فأرسلت عمة الفائز إلى والي الأشمونين طلائع بن رزيك تستصرخه ليخلص الدولة من تسلط عباس، فسار بقواته إلى القاهرة ، وهرب عباس وعُزل ثم قُتل ، ونَصَّب طلائع بن رزيك نفسه وزيراً للفائز في صفر سنة 549، واستبد بالحكم حتى أنه تلقب بألقاب الملوك، فلقب بالملك الصالح طلائع. ومن مظاهر تسلطه على الخليفة الفائز أنه لما أراد أن يوقف أرضاً على أوجه الخير أجبر الخليفة على بيع تلك الأرض إليه حتى يقفها – يرصد ريعها – على بعض أعمال الخير، وتحتفظ الدار بأصل وثيقة البيع التي تعتبر أقدم وثيقة تمتلكها الدار وتحمل رقم (1) في مجموعة حجج الأمراء والسلاطين والحجة عبارة عن وصف لعين المباعة وطرفي التصرف وعليها أختام وتوقيعات القاضي الذي أجرى التسجيل.

    وقد انتهى العصر الفاطمي نتيجة لتنازع الوزراء في عهد الخليفة العاضد لدين الله الذي خلف الفائز، فقد تنازع شاور وضرغام على الوزارة ، واستنجد ضرغام بالقوات الصليبية الموجودة في بيت المقدس، بينما استعان شاور بنور الدين محمود سلطان دولة الزنكيين في الموصل الذي أرسل قائده أسد الدين شيركوه ومعه ابن أخيه صلاح الدين الأيوبي إلى مصر. وانتهى النزاع بمقتل الوزيرين وعزل آخر الخلفاء الفاطميين العاضد، واستقلال صلاح الدين .
    avatar
    stercha
    عضو
    عضو

    ذكر
    الثور عدد الرسائل : 77
    أعلام الدول :
    السٌّمعَة : 6
    نقاط : 12
    تاريخ التسجيل : 19/02/2011

    مميز رد: ملخص العصر الفاطمي

    مُساهمة من طرف stercha في الأحد فبراير 20, 2011 2:15 pm

    شكرااااااااااااااااا

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 21, 2018 5:36 am